• يمكنكم التواصل مع دكتور أحمد مصطفي يوميا من الساعة ٨ الي الساعة ١٠ مساء علي رقم ٠١٠٠٨٦٠٣٨٢٤
  • عياده: ١٥ شارع الخليفه المأمون-روكسي-مصر الجديده- امام سوق العصر– الدور التاسع (٩٠٤)
  • الحجز مسبقا : تليفون العيادة الأرضي: ٢٦٩٠٥٠٥٩ / ٠٢ | تليفون العيادة المحمول: ٠١٠٠١٨٥٧١٨٣
تواصل-معنا

استنشاق الجسم الغريب 3

شارك
  • 41
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •   
  •   
  •   
  •  

استنشاق الجسم الغريب: الجزء الثالث

العلاج

الاختناق الحاد، مع فشل الجهاز التنفسي المصاحب بانسداد القصبة الهوائية أو الحنجرة بواسطة جسم غريب، يمكن علاجه بطريقة ناجحة في مكان الحادث باستخدام مناورة Heimlich، أواللكمات الخلفية، والضغط على البطن. حتى في الحالات الغير طارئة، فمن المستحسن الإزالة السريعة للأجسام الغريبة من القصبة الهوائية والحنجرة.استنشاق الجسم الغريب

منظار الشعب الهوائية يمكن استخدامه في التشخيص والعلاج. معظم الأجسام الغريبة المستنشقة لا تظهر في الأشعة.

 

منظار الشعب الهوائية الصلب

منظار الشعب الهوائية الصلب عادة ما يتطلب التخدير العام  وله مزايا هامة بالمقارنة مع المنظار المرن. القطر الأكبر لمنظار الشعب الهوائية الصلب يسهل مرور مختلف الأجهزة، بما في ذلك المنظار المرن. ويقدم منظار الشعب الهوائية الصلب أفضل و أسرع فرصة للاستخراج الناجح للجسم الغريب وقدرات أفضل لشفط الدماء والإفرازات السميكة.

على عكس المنظار المرن، يمكن للمريض التنفس من خلال المنظار الصلب. وبالتالي، فإنه يمكن المحافظة علي عملية تنفس المريض. منظار الشعب الهوائية الصلب هو الإجراء المفضل لإزالة الأجسام الغريبة لدى الأطفال و معظم البالغين. تبلغ معدلات النجاح لاستخراج الأجسام الغريبة أكثر من 98٪. الأجسام الصلبة ونصف الصلبة الكبيرة هي الأفضل في التعامل ومعالجتها بطريقة طارئة في غرفة العمليات بواسطة منظار الشعب الهوائية الصلب والأجهزة الأخري المناسبة.

منظار الشعب الهوائية

منظار الشعب الهوائية المرن

يمكن إدراج منظار الشعب الهوائية المرن مباشرة إلى القصبة الهوائية عبر الأنف أو عبر الفم. كما يمكن إدراجه في القصبة الهوائية من خلال المنظار الصلب أو عن طريق أنبوبة القصبة الهوائية. يمكن إعطاء المهدئات أو المسكنات إذا لزم الأمر. كما يمكن إدراج الملاقط الجراحية الصغيرة، والسلال، وقسطرة فوجارتي البالونية من خلال قناة ضيقة في المنظار المرن. يوفر هذا المنظر قدرة محدودة للتصوير والقبض علي وإزالة بعض الأجسام الغريبة. على الرغم من قصوره، استخدام المنظار المرن قد يكون ضروريا للمرضى الذين يعانون من رضوح في الوجه والفكين ويكون منظار الشعب الهوائية الصلب غير مجدي معهم.

العناية الجراحية

تقريبا جميع الأجسام الغريبة المستنشقة يمكن استخراجها عن طريق منظار الشعب الهوائية. إذا لم ينجح منظار الشعب الهوائية الصلب، فقد يكون التدخل الجراحي  ضروريا وحتميا. انسداد الشعب الهوائية المزمن مع تمدد الشعب قد يتطلب استئصال قطعة أو فص من الرئة المصابة.

 

النظام الغذائي

من أجل منع استنشاق الطعام، ينبغي أن يكون النظام الغذائي مناسب لقدرة المريض على المضغ والبلع.

النشاط

التحدث أثناء تناول الطعام يزيد من احتمال استنشاق الغذاء. كما أن ضعف الوعي يزيد من احتمالية استنشاق الأجسام الغريبة أثناء تناول الطعام.

المزيد من رعاية المرضى داخل المستشفي

إذا تم إزالة الجسم الغريب بسرعة وسهولة قبل حدوث المضاعفات، فليس من الضرورة رعاية المريض داخل المستشفي. قد يكون من المناسب مراقبة المرضى ليوم أو اثنان بعد استخراج الجسم الغريب في حالة حدوث مضاعفات نتيجة الالتهابات الناجمة أونتيجة عملية الاستخراج نفسها. في حالة حدوث التهاب للشعب الهوائية أواسترواح هوائي في الصدر أو ناصور القصبة الهوائية والمرئ، أوالالتهاب الرئوي، أو الحمى، أو فشل التنفس فقد يتطلب العلاج استمرارالحجز في المستشفي.

الوقاية

الاهتمام لحجم الأطعمة والأشياء المتاحة للأطفال، والبالغين الذين يعانون من الضعف العقلي أو القدرة على حماية مجرى الهواء التنفسي (على سبيل المثال، ضعف المضغ والبلع والسعال). من الضروري إزالة الأجهزة أو الأدوات الدقيقة قبل التلاعب بها بالأسنان أو بالفم. ملاحظة حالة المعدات الطبية في بداية ونهاية العمليات التي تتضمن البلعوم والحنجرة والجهاز التنفسي، أو الجهاز الهضمي. المسكنات ومواد التخديرالموضعية تزيد من خطر استنشاق الأجسام الغريبة، وبالتالي يجب استخدامها باعتدال.

المضاعفات

شدة المضاعفات الناجمة عن استنشاق جسم غريب تعتمد على حجم وشكل وتكوين وموقع الجسم الغريب المستنشق. المضاعفات التالية قد تحدث:

التأخر في العلاج يمكن أن يؤدي إلى الحالات التالية:

  • انتفاخ وانسداد الرئة
  • انكماش الرئة
  • ناصور القصبة الهوائية والمرئ
  • ضيق الشعب الهوائية
  • الالتهاب الرئوي
  • السعال المستمر
  • خراج الرئة

تثقيف المريض

يجب تثقيف المرضى وأولياء الأمور وغيرهم من مقدمي الرعاية حول توفير الأطعمة المناسبة، بناء على قدرة المريض على المضغ والبلع وكذلك ادارك أن تدني مستوى الوعي واستخدام المهدئات تزيد من خطر استنشاق الأجسام الغريبة. يجب تدريب مقدمي الرعاية بمهارة علي طرق تطهير مجرى الهواء التنفسي.


شارك
  • 41
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •   
  •   
  •   
  •  

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جميع الحقوق محفوظة للدكتور أحمد مصطفى © 2018

لا ينبغي الاقتباس من هذا الموقع أو طباعته دون الحصول على إذن خطي من الدكتور أحمد مصطفى